ذكر أم أنثى؟! تُرى هل يُمكن تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري؟ من المعروف أن الحقن المجهري من أنجح طرق الإخصاب المُساعد التي حققت حلم الإنجاب لعدد كبير من الأزواج حول العالم، وبالفعل يستطيع الأطباء تحديد نوع الجنين حسب رغبة الأزواج بنسب نجاح عالية.

 

خطوات الحقن المجهري

قبل معرفة طريقة تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري ينبغي فهم خطوات الحقن المجهري ذاته، والتي نوضحها بإيجاز فيما يلي:

  • تجهيز جسم الزوجة بتناول منشطات المبايض لمدة عشر أيام لزيادة عدد البويضات المُنتجة، وتعتمد جرعات تلك المنشطات على سن المرأة وكفاءة مِبْيضَيها في إنتاج البويضات (أي: حسب مخزون البويضات).
  • سحب البويضات من الزوجة.
  • سحب السائل المنوي من الزوج عن طريق الاستمناء، وفي تلك الخطوة ينبغي التأكد من صحة الحيوانات المنوية قبل الانتقال إلى خطوة إخصاب البويضات.
  • تخصيب البويضات في معامل مُخصصة تحت المجهر لتكوين الزيجوت أو الجنين.
  • حفظ الأجنة في الحضانات حتى تنقسم خلاياها، وهي الخطوة التي يستطيع فيها أطباء الأجنة تحديد نوع الجنين والكشف عن وجود أي أمراض وراثية.
  • ترجيع الأجنة، أي: زرعها في رحم الزوجة
  • عَمل تحليل الدم لكشف الحمل والتأكد من نجاح الحقن المجهري.
  • تناول أدوية مثبتات الحمل لتثبيت الجنين، خاصةً خلال الأشهر الأولى من الحمل.

 

كيف يتم تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري؟

ساعد التقدم العلمي في مجال الإخصاب المساعد أصبح على تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري بناءً على رغبة الزوجين عن طريق الآتي:

الفحص المبكر للأجنة

تبدأ خطوات تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري في هذه الطريقة بسحب عينة من خلايا الأجنة المحفوظة ثُم فحص نواتها تحت الميكروسكوب لمعرفة تركيب كروموسوماتها؛ فالنواة الحاملة للكروموسومات XX هي نواة الجنين الأنثى أما التركيب الصبغي XY يدل على الجنين الذكر.

يُمكن أيضًا اكتشاف أي أمراض وراثية في الجنين في تلك الخطوة (الفحص الوراثي المبكر للأجنة) لتجنُب زرع الأجنة المشوهة وإنجاب طفل سليم بنسبة 100%

في النهاية، يُحقن الجنين داخل رحم الزوجة بعد تحديد جنسه والتأكد من عدم وجود أمراض وراثية.

 

 

غربلة الحيوانات المنوية

فصل الحيوانات المنوية وغربلتها أثناء مرحلة سحب السائل المنوي من الزوج تُساعد – بإذن الله – على تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري، إذ تُفحص عينة السائل المنوي وتُفصل الحيوانات المنوية الحاملة للجنس المرغوب به لكي تُستخدم في تخصيب البويضة، وعندما يحدث الحمل يكون جنس الجنين حسب نوع الحيوان المنوي المُستخدم في التخصيب.

هل ينجح تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري؟

تُجيب إحدى الزوجات ممن جربن الحقن المجهري: تجربتي في تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري ناجحة جدًا، فكنت أرغب في إنجاب ذكر وبفضل الله ثم اختياري لمركز ذي اسم لامع في مجال الإخصاب المُساعد وعلاج تأخر الإنجاب أخبرني الطبيب أثناء السونار أن نوع الجنين ذكر.

 

هل يؤثر النظام الغذائي على تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري؟

تعتقد بعض السيدات أن اتباع برامج غذائية مُحددة أثناء مرحلة التحضير للحقن المجهري له دورٌ في تحديد جنس الجنين مما ليس له أي أساس علمي؛ فالعناصر الغذائية تساعد على تحسين جودة البويضات وإمداد الجسم بالطاقة استعدادًا لاستقبال الجنين ولا علاقة له بتحديد نوع الجنين أثناء الحقن المجهري.

شروط نجاح الحقن المجهري

هناك شروط يجب توافرها لنجاح خطوات الحقن المجهري، وهي كالآتي:

  • وجود بويضات وحيوانات منوية ذات صحة جيدة.
  • اختيار مركز متخصص في الحقن المجهري مُجهز بأحدث المعامل التي توفر الشروط الملائمة لحفظ الأجنة وإجراء عملية الإخصاب.
  • إجراء كافة الخطوات تحت إشراف فريق طبي يمتلك خبرة واسعة في مجال علاج العقم لتجنب الأخطاء الطبية والحصول على أعلى نسب النجاح.
  • التزام الزوجة بتعليمات الطبيب بعد خطوة زرع الأجنة بشأن الراحة وجرعات أدوية تثبيت الحمل.

 

أين يمكن إجراء عملية الحقن المجهري؟

مركز زينة الحياة لأطفال الأنابيب والحقن المجهري هو اختيارك الأول لتحقيق حلم الإنجاب بأعلى معدلات النجاح، إذ يضم المركز معملًا مجهزًا على أعلى المستويات تحت إشراف نخبة متميزة من أطباء علاج العقم وأطفال الأنابيب:

  • أ.د/ محمود الشافعي استشاري النساء وعلاج العقم بطب الزقازيق ومؤلف الأطلس العالمي لدراسة البويضات بالمجهر الإلكتروني.
  • أ.د/ إيمان محفوظ استشاري النساء وعلاج العقم بطب الزقازيق.

لمعرفة المزيد حول كيفية تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري تواصل معنا عبر الأرقام الموجودة على الموقع الإلكتروني او تواصل معنا عبر الواتساب من هنا.